همسات | نوفمبر 2016

مهلاً يا قلبي .. بقلم الشاعر / إبراهيم فاضل

hmasat 30 نوفمبر, 2016 12:33 شعر رابط دائم التعقيبات (0)


قد كانَ لي قلبٌ يُغني
حرٌ كقلبِكِ
قد كانَ يُضحي ثُمَّ يُمسي
سِيَّانِ ، فيهِ صباحهُ كمسائه
وغدا غريباً يذبُل ويذوي
ذا قلبي ، أراهُ كما أراكَ
وأرى الفجرَ خلسةً وهو يمشي
صاعداً منكَ إليكَ
والبلبلُ الصداحُ يشدو بين الياسمين
يسكبُ الألحانَ أملاً في قلوبِ العاشقين
ففي نفسي أوتارٌ وفيها نشيد
لا توقظي الصمتَ ،ولا تثيري الرياح
يا حفنةً من لؤلؤٍ يختبيء بعمقِ ماء
مُري على قلبي في وقدةِ الظهيرة
ما حاجةُ الأعمى إلى الضياء ؟
ومن يُرجعُ الشيخَ إلى صباه 
ويُشعلُ الترابَ في هواه ؟
أحملُ مكتوبي إليكِ وأبحثُ عن نغم
أبحثُ عنكِ كُلُّما أفقتُ
نجمةُ الحبِ اغلقتْ شباكها
ففي نفسي من الشجو الأليم
وإذا شكوتُ فللمساءِ سأشتكي
وأعيشُ عيشَ الزاهدين
ما عادَ يوقظني نداؤكِ خلسةً
ماتتْ مُناي جميعُها
هذي خُطاي ، الريحُ تطمسُها
فلا خطو ولا أثرٌ هناك
دعني أعيشُ كما أشاء
الليلُ يشجيني برائعِ صحوهِ
والبدرُ يوحي لي بسرهِ
ليكادُ الصخرُ من هولٍ يذوب
أسمعُ الأنَّاتِ تشقُّ القلوب
صارخاتٍ كشجياتِ النواح
أيُّ عيشٍ في حِمى الغدرِ يطيب
ابحثوا لي بين أطيافِ الرجاء
عن أملٍ حتى ولو طالَ العناء
ها هُنا قلبٌ من الوحدةِ مَلْ
كانَ ينمو ها هُنا النورُ صغير
فذوى الغصنُ النضير
صمتتْ صوادُحُها فما عادتْ تشدو الطيور
فإذا الحياةُ يُفضي رونقها الأسى
الارضُ غير الأرضِ في دورانِها
والريحُ غير الريحِ في جولانِها
لتكادُ تكتمُ في جوانحِها الزفير
والطيرُ غير الطيرِ في ألحانهِ
والناسُ غير الناسِ في آمالِها
أتى الخريف ، فويلنا من هذا البكور
ودنا المصيرُ فويلنا من هذا المصير
ماذا تُخلِفُّ يوم تذهبُ يا غدي
لا مُرتجي ، يُرجى ، ولا أسف على ماضٍ يضيع
ولا ذكرى ، حتى التألم لا يعودُ بمشهدي
رباهُ ، إنِّي سئمتُ ترددي
أُرثيكَ يا عهد المُنى
قد غدا الماضي عدم
إنَّ نفسي قد تولاَّها الألم
وإذا الكامنُ في نفسي ثار
لم يَعُد في العمرِ مُتسَع
وغولُ الدهرِ لا يُبقي ولا يدع
تلكَ أنفاسُ الحياة
نفحةٌ تنفُثُّها الشفاه
ذلكَ القلبُ قد جفَّ نداه
وخبا في أُفقهِ ضوءُ الحياة


نظـــرت فـى عينيــها .. بقلم الشاعر / صابر الطوخي

hmasat 30 نوفمبر, 2016 12:24 خاطره رابط دائم التعقيبات (0)

نظـــرت فـى عينيــها
وإشتعلـت التناهيـد

ف إرتمــت بين آحضــانى 
كالطفــل الـوليـد

وقـالـت ايـن كنـت 
ايها المعشوق الفريد

آلا تعلم بأن هنا بين ضلوعى 
قلــــبا عنيـــد

لا ينبـض إلا بـكـ
ألا تصغى الى صهيل التغـاريد

قلـت تبـا لهـذا الإشتيــاق
انه الشـئ الوحيـد

الــذى يجعـــل قلوبنـا
تحـت سيطرته عبيـد

وانامن اجل عشقك إمتطيت صهو
اللا معقـول وحطمـت التقاليـد

بقلبٍ من فولاذٍ ونبضٍ من حديد
وسأظـل اعشقـك حتى الفنـاء

وكـل يـوم سأرتـدي لك
ثـوب عشـق بلـون جـديـد


نغمه وناي (تغريده من وحى صورة ) .. بقلمي / مديحه حسن

hmasat 30 نوفمبر, 2016 12:19 خاطره رابط دائم التعقيبات (0)

 

ياااااه
كل لحظه بعمري عمر
قلبه لسه ما حسهاش
كل همه أكون له لعبـه
والعمر عدى وراح بلاش
يكسرها وقت مايعجبـه
ويصونها يـوم ماتقربــه
حتى الجراح 
ف قاموس حياته
بتمر عابره من غير نقاش
والعمر إيه غير صدق حب
اُمنيه ضايعـه معشنهاش


أقسَمتُ ب اسْمِك .. بقلمي / مديحه حسن

hmasat 30 نوفمبر, 2016 12:15 وطنيات رابط دائم التعقيبات (0)

تغريدة

أقسَمتُ ب اسْمِك

أقسَمتُ ب اسْمِك يابلادي
ف اشْهدِي
إن ضاع مِني حُلم أمسِي
ناظِرُ غَدي
فيه النجاحُ والفلاحُ
ومولِدي
وأكون فيه ضِد أي
معتدي
نحيا بعزِ الشامخِ
المُتجلدِ
بكِ أستَظِلُ حامِياً
مُتفرِدا
أقسمتُ ب إسمك يابلادي


أَوْكَدُ البلاغات .. بقلم الشاعرة / وريدة ألحيدري

hmasat 30 نوفمبر, 2016 12:09 وطنيات رابط دائم التعقيبات (0)


بلغوها
أنَّ قُطْري
فقط لِقِطارها
يتسع
أنَّ ثرى وجداني
فقط قطراتِ غيثِها
يبتلع.
:
بلغوها
أنَّ أنْخَابَ الكؤوس
فقط لها تُدار
أنَّ ما يُرِيبُها
يُرِيبُني
وفِيَّ يُسْكِن الدُّوار.
:
بلغوها
أنها الطِّيب
وهُم القَرَف
أنَّ لا سِوانا
فوق قُبَّتِها
يُرفرِف.
:
بلغوها
أنَّ السدود
بها 
ما باءت الأسود
حتما
ستغادر العرين
ولكِ ستثأر
بما فيكِ
مِن أشجار وأحجار
مِن أنفار وأطيار
مِن تراب وطين
أنتِ يا فلسطين
يا كل الحب
والحنين.


لعلني .. بقلم الشاعرة / اميره احمد

hmasat 30 نوفمبر, 2016 11:56 خاطره رابط دائم التعقيبات (0)

اتأملك حين اصحو وحين انام
اتاملك حلما يسبح فى سماء الاحلام
اغفو وتداعبني بسمات النجوم
نجمات تدور حول فلكك وانت بى مغروم
واصحوا شوقا لعلني ابلغ الوعد المقسوم
لعلني


1 2 3 ... 28 29 30  التالي»


© 2006 - Design by Omar Romero (all rights reserved)
استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل