همسات | 182

حسابات المشاعر / بقلم الشاعر / فؤاد الشيخ - تعليقا على قصيدة الأستاذة الشاعرة زينه حسنى" وكان حاصل الجمع دمع"

hmasat 09 مايو, 2017 08:55 نثريات رابط دائم التعقيبات (0)

مابين حاصل الضرب
والطرح والجمع
سألت قلبى
كيف سال الدمع؟
وكيف جرى؟
أفى أنهار الشوق؟!
أم فى العذاب ياترى؟
وأحاديث الجوى
كيف ضيعها الهوى
وأين أحلام الكرى
وهمس فى القلب سرى
أحبا من أجله العمر يشترى؟
أم وهما زائلا قبر تحت الثرى؟
فهل يفيد الدمع أملا غائبا؟
وهل أعود لذنب عنه كنت تائبا؟
إن عدت للحب يوما فقولى
ما كنت احسب أن دمعك كاذبا
وما أدرانى أينا المجنى عليه
وأينا صار بالحب مذنبا؟!!


أيا حيرة الهوى .. بقلمي / مديحه حسن

hmasat 07 مايو, 2017 14:50 شعر رابط دائم التعقيبات (0)

أيا حيرة الهوى كُفي
أما إنتهيتي عن جهل لهفي
حِلي غيوما باتت لاتُريني أكفُي
وإن بدت شمسك لا يهوى لظاها
سوي لفحي
سراب عابر يملأ الكون ويُضفي
ألما أضمر الفؤاد وجوده ولم يُشفِ
كَبّلَ الروحُ قبل الجسد ولم يكفِ
فكيف أَملِكُ الصفحَ 
والغدُ هو أمسي
أَبِيتُ مُسَهّدَ الجَفنِ مؤرقا
أبتغي رسمي
كمن بالبيداءِ شاقَهُ الثَرَى
ويرى الماءَ بينما سرابُه يُشْقِي
آه تُقالُ بألف معني
ولا يفطِنُ لمعناها سوى مُشقي
مؤرقُ الفِكْر لايملك سوى السُهدِ
يعلُوه يأسٌ إن تَفَرَقَ بالكونِ
فاض منه الكثير يُرافِقُ اُنسِي
خَلَى الوجُودُ من نسمَاتِه
إلا من حبيبٍ لا أملِكُه
 فَقطْ أراهُ بينَ الصَحْوِ والغَفْوِ


بدور ع العدل .. يقلم الشاعر / مصطفي محمود احمد

hmasat 07 مايو, 2017 14:43 شعر رابط دائم التعقيبات (0)

بدور ع العدل بمكرسكوووووب
وكأنه إبره وواقعه في قش
وبحاول أعدل بين الناس
والناس بتقول أنا عايش قفش
لا عليهم لوم ولا حتي عتاب
الناس دي جاهلة وما بتفهمش
بيقولوا إحنا اكبر منك يا إبني
والأكبر منك يعرف عنك
وأهو طلع الأكبر ما بيعرفش
أنا أصغر منكم سنآ آه
بس انا بعرف ربي وديني 
وبحاول أمشي ب أمرُه ونهيهُ 
وبحاول أتجنب الأخطاء 
أصل أنا بني آدم 
ومافيش بني آدم ما بيغلطش 
بس أنا غلطي يا ناس محدود 
غلطي صغير ما بيكبرش 
وإن جيت مره ياناس وغلطت 
بعاتب نفسي وأصلح غلطي
وغلطي تاني ما يتكررش 
أما الناس دي كلامها كتير 
رغي ف رغي وما بيخلصش 
وكلامهُم زي مياه الصرف 
مياه بتوسخ ماتنضفش 


أبجديات الصمت .. بقلم الشاعرة / نجاة قطب

hmasat 07 مايو, 2017 12:10 شعر رابط دائم التعقيبات (0)

نعم ..وبكل أبجديات الصمت .. اهواك 
وإن لم تسمعك مدونات السكوت فى علاك 
اعلم ان هواى ّ مراق على شواطئ لقياك 
وخيول هواجس الأوجاع تمرغ أوصال مناك 
تنتظر تدفق شلال الكلمات لتغنى بشذاك
لا حيله عندى فالصمت معك ابجديتى يا ملاك 
لا امنحك سوى صمتى المربك  بنجواك 
ألا تسمع صخب الحب الذى يغزو صمتى بارتباك 
وصدى بوحى الذى تسكنه الاشواق  إلى لقياك


رحال .. بقلم الشاعر / شداد ابوعمر

hmasat 07 مايو, 2017 12:06 نثريات رابط دائم التعقيبات (0)

رحال 
 شايل سنين. 
العمر في دفتر 
عاشق لكن
في الحب متأخر 
 طريقي كان كله. 
أمل وشموع
ورهنت عمري. 
لعنيها من غير 
ما أفكر 
يابحر ساكت
لكن سكوته
شئ مسموع
حبيت عيون 
تهوي
. العيون وجعي
 يامهر غالي. 
 والتمن مدفوع


بالحب .. بقلم الشاعر التونسي / الصادق القاهرة _ نقلتها الشاعرة / بدر كامل

hmasat 07 مايو, 2017 11:59 شعر رابط دائم التعقيبات (0)

بالحب سأكتب على حب القمح
لذات العيون الساحرة السمح
وأداوي بالشيح نزيف الجرح
وأسهر أرعاك حتى طلوع الصبح
‏==بالحب
سأسقيك حليب الإجاص والكمثر
وأقبلك بين شجر البلوط والصنوبر
وأعطرك بالمسك والطيب والعنبر
وأمشط ظفائرك بسنابل البيدر
‏==بالحب
سأسرق لك من الفراشة الألوان
ومن النحلة عسل التفاح والرمان
وأزينك بريش اليمام والسمان
وأغني لك الحب على الأغصان
‏==بالحب
سأنام وإياك فوق الكلإ والعشب
ونتغطى بأوراق اليقطين والعنب
و نتوسد الخيار و الجزر والقصب
ونحن نتراشق بحب الرطب
‏==بالحب
سيمنحنا الغاب الشعر والإلهام
ويحك لنا البئر قصص الغرام
ونحلق مع الطير بالأحلام
ليصيراليوم أجمل من ألف عام



© 2006 - Design by Omar Romero (all rights reserved)
استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل