قِراءة نَقْديّة سطرها الناقد الأدبي المصري الأستاذ / عاطف عزالدين عبدالفتاح - في وَمْضة " احتراق " للقاص المِصري الأستاذ / حمدي عليوة :

قِراءة نَقْديّة سطرها الناقد الأدبي المصري الأستاذ / عاطف عزالدين عبدالفتاح - في وَمْضة " احتراق " للقاص المِصري الأستاذ / حمدي عليوة :

مشاركةبواسطة hmasat في : 03 ديسمبر 2017

مديحه حسن رئيس مجلس الادارة
كاتب شعر فُصحى وعامية وخواطر وقصة قصيرة

قِراءة نَقْديّة في وَمْضة " احتراق " للقاص المِصري /حمدي عليوة 


" احتراق "
( طاردتهم الحقيقة؛ تخفوا خلف دخانهم. )


هَذه وَمْضة رَمْزيّة يَسْخر فيها الوامِض مِن الفاسِدين وَ هُم مُتَواجِدون فِي كُل المُجْتمعات كمَجالِس النّواب وأصْحاب المَراكز القيادية والمَناصِب العُليا ورِجال الأعْمال ، ففي الشّطر الأوّل مِن الوَمْضة تُطارد " الفَضيحَةُ " هَؤلاءَ الفاسِدين وتَكشِفَهم ، فِي الشّطر الثاني مِن الوَمْضة يَقول الوامِض : " تخفوا خلف دخانهم " يَسْخر الوامِض مِن الفاسِدين الذين تَمّ فَضْحهم وكَشْفهم أمام الجَماهير فَيَخفون أنَفسهم خَلف دُخان ، ظنّا مِنهم أنّ أحَدا لم يَرَهم ، وكأنّ الدّخان هُوَ ساتر مَنيع يَحْجِب الرّؤية ، وَ يُلاحِظ القارئُ بَراعِة الوامِض كقاص مُحْترف في اخْتيار العنوان وهو " احتراق " ، فالإحْتِراق ليسَ فقط الساتِر الذي اسْتَغله الفاسِدون مِن خِلال الدّخان ، ولكنّه يُشير أيْضا إلى أنّ الفاسِدين أصْبَحوا " كارت مَحْروق " رَغْم تَسَتُرهم بالدّخان ، وهُوَ ما يَجب أنّ يَنتبه إليه القارئ !!!!
الناقد الأدبي المِصري / عاطف عزالدّين عبد الفتاح
المعصرة _ حلوان
مسؤول النقد الأدبي بمؤسسة الحسيني الثقافية

مديحه حسن رئيس مجلس الادارة
كاتب شعر فُصحى وعامية وخواطر وقصة قصيرة

صورة العضو الشخصية
hmasat
 
المكان:مصر
الجنس: أنثى